‏آخر المستجداتالمجتمع

تتويج كلية الحقوق بمراكش بالمرتبة الأولى للمسابقة الوطنية الثالثة للمحاكمة الصورية في مجال القانون الدولي الإنساني

أعلنت لجنة تحكيم المسابقة التي نظمتها اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني، بتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يومه الأربعاء، عن تتويج فريق كلية الحقوق بجامعة القاضي عياض بالمرتبة الأولى للمسابقة الوطنية الثالثة للمحاكمة الصورية في مجال القانون الدولي الإنساني، والذي سيمثل المغرب في المسابقة الإقليمية العربية الصورية للقانون الدولي الإنساني، التي يرتقب أن تحتضنها سلطنة عمان نهاية شهر نونبر الجاري.

وقالت رئيسة اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني، السيدة فريدة الخمليشي في تصريح للصحافة، أن هذه المسابقة التي تعتبر أداة فعالة وناجعة لنشر أحكام القانون الدولي الإنساني في الأوساط الأكاديمية، “تروم تعزيز الجهود التي تبذلها الجامعة المغربية لتدريس مادة القانون الدولي الإنساني وتشجيع البحث العلمي في هذا المجال”.

وأوضحت الخمليشي، أن المسابقة تهدف إلى “تعميق القدرات المعرفية لطلبة الدراسات القانونية في الجامعات المغربية، وتطوير مهاراتهم في المرافعات الشفوية، خصوصا وأن طلبة الدراسات القانونية مؤهلون للعمل سواء في مجال الدفاع او الإدعاء”.

من جانبها، قالت إنجي أبو العيون المستشار القانوني الإقليمي باللجنة الدولية للصليب الأحمر، إن “الهدف الأساسي من تنظيم هذه المسابقة هو تعريف الطلبة والأساتذة الجامعيين بمختلف كليات الحقوق بأحكام القانون الدولي الإنساني، فضلا عن اكتساب مهارات الترافع أمام هيئة دولية مثل المحكمة الجنائية الدولية”.

من جهتها، أعربت الطالبة بسلك الماستر بكلية الحقوق بجامعة القاضي عياض ،ابتسام بنباش، عن سعادتها بتتويج فريقها ، متمنية “تمثيل المغرب بشكل مشرف في المسابقة الإقليمية العربية الصورية للقانون الدولي الإنساني بسلطنة عمان”.

جدير بالذكر أن النسخة الثالثة للمسابقة الوطنية للمحاكمة الصورية التي نظمت يومي 1 و2 نونبر الجاري، جاءت بعد نجاح النسختين الأولى والثانية من المسابقة، واللتين جرت أطوارهما بمدينة الرباط على التوالي سنتي 2016 و 2018.

يشار إلى أن المغرب يبذل جهودا حثيثة لحماية منظومة القانون الدولي الإنساني والنهوض بها، انسجاما مع مقتضيات دستور المملكة، إذ تعمل اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني على اقتراح أي إجراء أو عمل من شأنه تنمية وترسيخ الاهتمام وتعزيز نشر القانون الدولي الإنساني والعمل على تنسيق جهود مختلف القطاعات المعنية بتطبيق هذا القانون.

‏مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button