‏12 ‏الجهة‏آخر المستجدات

تقرير: ارتفاع معدل البطالة في صفوف الشباب خلال (2019 و2021) بـ 6,9 نقطة مقابل 3,1 نقطة لدى مجموع السكان النشيطين

أفادت المندوبية السامية للتخطيط، أن معدل البطالة في صفوف الشباب، عرف ارتفاعا ما بين سنتي 2019 و2021 بـ 6,9 نقطة مقابل 3,1 نقطة لدى مجموع السكان النشيطين.
وقالت المندوبية في مذكرتها بمناسبة اليوم العالمي للشباب، أن قرابة 3 من كل 10 عاطلين عن العمل (29,7%) هم من الشباب. ويقطن قرابة ثلاثة أرباع (75,8%) الشباب العاطلون عن العمل بالوسط الحضري و 67,3 في المائة هم ذكور و 90,1 في المائة حاصلين على شهادة.
ووفق ذات المصدر، فإن معدل البطالة بلغ على المستوى الوطني،31,8 في المائة في صفوف الشباب بين 15 و 24 سنة مقابل 13,7 في المائة بالنسبة للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و 44 سنة و 3,8 في المائة بالنسبة للأشخاص البالغين 45 سنة أو أكثر. 
وبلغ معدل البطالة لدى الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 24 سنة والحاصلين على شهادة ذات مستوى عال  61,2 في المائة، و30,4  في المائة لدى حاملي شهادة ذات مستوى متوسط، و12,9 في المائة  لدى الشباب بدون شهادة، وفق ذات المذكرة.
مضيفة أن بطالة الشباب تتجلى بشكل أكبر بالوسط الحضري وبين النساء الشابات، حيث يبلغ هذا المعدل ذروته 46,7 في المائة بالوسط الحضري مقابل 15,9 في المائة بالوسط القروي ويفوق المعدل لدى الشابات نظيره لدى الرجال بـ 13 نقطة (41,9 في المائة مقابل 28,4 في المائة) .
جدير بالذكر، فإن البطالة لدى الشباب هي بطالة طويلة الأمد والولوج لأول شغل. وهكذا نجد أن 70,4 في المائة من الشباب العاطلين هم في وضعية بحث عن شغل منذ سنة أو أكثر وحوالي ثلاثة أرباع الشباب في وضعية بطالة لم يسبق لهم أن اشتغلوا (73,4%) ، كما أن أكثر من ربع الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 (26% أو1,5  مليون شاب)، على الصعيد الوطني، لا يعملون ولا يدرسون ولا يتابعون أي تكوين. كما أن 73,4 في المائة منهم هم فتيات، من بينهن 41,3 في المائة متزوجات، و65,7 في المائة حاصلين على شهادة.

‏مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button