المجتمع

فعاليات الحفل الجهوي حول السلامة الطرقية بمراكش

عبد الرزاق  القاروني

    احتفاء باليوم الوطني للسلامة الطرقية، الذي يصادف 18 فبراير من كل سنة، نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش- آسفي، بتعاون مع شركائها، فعاليات الحملة التحسيسية حول السلامة الطرقية لفائدة التلميذات والتلاميذ، يوم الجمعة 18 فبراير 2022 بمقر المدرسة الابتدائية الزيتون بمراكش.

   ويأتي تنظيم هذا الحدث التربوي التحسيسي، تنفيذا لمقتضيات القانون الإطار رقم 51.17، المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، خصوصا المشروع رقم 10 حول الارتقاء بالحياة المدرسية، في هدفه الثالث الذي يروم النهوض بالتربية على الصحة، وتتبع البرامج الوطنية للوقاية بالوسط المدرسي، وكذا تنزيلا لمضامين اتفاقية الشراكة المبرمة بين الأكاديمية والمديرية الجهوية للوكالة الوطنية للسلامة الطرقية بمراكش- آسفي، وتثمينا للدور الإيجابي الذي تلعبه التربية على السلامة الطرقية بالوسط المدرسي، والمتمثل في إكساب المتعلمات والمتعلمين المهارات الحياتية اللازمة لمواجهة مختلف الوضعيات المرورية، بهدف تحقيق المدرسة الآمنة.

   وقد قام بتنشيط فعاليات الحملة التحسيسية كل من الأكاديمية، والمديرية الجهوية للوكالة الوطنية للسلامة الطرقية، وولاية الأمن الوطني (خلية التحسيس بالوسط المدرسي وخلية السير والجولان)، والهلال الأحمر المغربي والوقاية المدنية، علاوة على جمعية أرباب مدارس تعليم السياقة بالجهة.

   واستفاد من هذا الحفل الجهوي، في مجال السلامة الطرقية، تلميذات وتلاميذ المدرسة الابتدائية الزيتون، وأستاذات وأساتذة المدرسة المعنية، إضافة إلى مجموعة من أمهات وآباء وأولياء التلاميذ.

   وتضمن برنامج الحفل إلقاء كلمات، في الموضوع، من طرف مولاي أحمد الكريمي، مدير الأكاديمية وممثلي بعض القطاعات الشريكة، الذين أكدوا على أهمية تنظيم هذه الاحتفالية التحسيسية بالوسط المدرسي، مبرزين الدور الإيجابي الذي تلعبه التربية على السلامة الطرقية بالمؤسسة التعليمية، ومشيرين إلى انخراط جميع المتدخلين والقطاعات الشريكة، في هذا المجال، لما فيه مصلحة الناشئة ومنظومة التربية والتكوين، على صعيد الجهة.  

إلى ذلك، عرف هذا الحفل تدشين أول ناد للسلامة الطرقية مجهز، من طرف الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية، وتنظيم مجموعة من الورشات تهم التحسيس بمخاطر الفضاء الطرقي، من تنشيط الهلال الأحمر المغربي، والتحسيس بالعلاجات الأولية في مجال الإنقاذ، من تقديم الهلال الأحمر المغربي، والتحسيس في مجال السلامة الطرقية، من تنشيط الأمن الوطني (خلية التحسيس بالوسط  المدرسي)، والتحسيس في مجال السلامة الطرقية، من تنشيط الأمن الوطني- خلية السير والجولان، والتحسيس في موضوع السلامة الطرقية لفائدة مجموعة من آباء وأولياء التلاميذ، من تقديم الهلال الأحمر المغربي، رفقة الأمن الوطني، وتنظيم مدار صغير للتلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة، وعرض أعمال تلميذات وتلاميذ المدرسة الابتدائية الزيتون، وتنشيط مدار صغير، من طرف الأمن الوطني، ومحاكاة حادثة سير، مع تدخل فرقة الإنقاذ والإسعاف، من تنشيط الهلال الأحمر المغربي والأمن الوطني، إضافة إلى الوقاية المدنية.

   وفي الختام، شهد الحفل توقيع اتفاقية شراكة بين الأكاديمية والهلال الأحمر المغربي. كما قام مدير الأكاديمية، بهذه المناسبة، بتسليم شواهد الشكر والعرفان لكل من حسن مجاهد، رئيس خلية التحسيس بالمؤسسات التعليمية بولاية الأمن، ومولاي حفيظ العلوي، الرئيس المنسق الجهوي للهلال الأحمر المغربي بجهة مراكش- آسفي.

    ويشار أن مختلف المؤسسات التعليمية، التابعة للأكاديمية، قد نأن نظمت عدة أنشطة احتفالية وتحسيسية، بتعاون مع القطاعات الفاعلة والشريكة في هذا المجال، تخليدا لهذا الحدث الهام، في احترام تام للإجراءات الاحترازية المعمول بها، في مجال محاربة جائحة كورونا- كوفيد 19 ببلادنا. ومن أبرز الأنشطة المنظمة، في هذا الإطار، نذكر ما يلي: عروض تحسيسية، وورشات نظرية وتطبيقية حول السلامة الطرقية، ومسابقات تربوية لفائدة مختلف المستويات الدراسية، مع تتويج الفائزات والفائزين بجوائز تقديرية، واستفادة المؤسسات التعليمية من أنشطة اللجن الإقليمية للسلامة الطرقية وجمعيات المجتمع المدني الشريكة، وإنتاج حوامل وأسناد تثقيفية وتحسيسية في موضوع السلامة الطرقية، إضافة إلى تجهيز فضاءات عدد من المؤسسات التعليمية بعلامات المرور والتشوير، ومطالبة التلاميذ بركوب الدراجات، مع تمثل وتطبيق قانون السير، في هذا المضمار.

‏مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button