بقية العالم

موريتانيا تعيد هيكلة حكومتها برئاسة رئيس الوزراء المستقيل محمد ولد بلال

كلف الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، رئيس وزرائه المستقيل محمد ولد بلال، بتعيين أعضاء حكومته الجديدة التي شهدت تغيير عدد من الوجوه.

وأصبح محمد سالم ولد مرزوك وزيرا جديدا للخارجية، تاركا منصب وزير الداخلية الذي حل فيه محله محمد أحمد ولد محمد الأمين الذي كان مديرا لديوان رئيس الجمهورية.

وعرفت الحكومة الجديدة مغادرة وزراء مناصبهم وبروز وجوه جديدة. وبقي وزراء مكلفون حقائب سيادية، في مناصبهم، وبينهم وزيرا العدل والشؤون الإسلامية. وتضم الحكومة الجديدة 4 نساء مقابل 6 في الفريق الحكومي السابق.

وعيّنَ الغزواني الذي يتولى السلطة منذ غشت 2019، يحيى ولد أحمد الواقف في منصب الوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية.

كان الواقف رئيسا للوزراء في عهد الرئيس سيدي ولد الشيخ عبد الله الذي أطاح به انقلاب عام 2009.

وأوضح الواقف خلال تلاوته مرسوم تشكيل الحكومة الجديدة أن هذا التغيير جاء “حرصا” من الرئيس على ضخ دماء جديدة في عمل الحكومة ورفع مستوى أداء الإدارة وكفاءتها وقربها من المواطن.

أ ف ب (كش بريس بتصرف)

‏مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button