فنون وثقافة

رسميا .. افتتاح المتحف الوطني للموسيقى “دار الجامعي” بمكناس

منارة فنية جديدة تنضاف لريبيرتوار التحف الفنية الحضارية بالمدن العتيقة بالمغرب، يتعلق الأمر بالمتحف الوطني للموسيقى (دار الجامعي) بمكناس، الذي تم افتتاح رسميا أبوابه أمام الزوار بعد أشهر عديدة من أشغال الترميم والتهيئة.

 ويحتوي المتحف المكون من طابقين، على رصيد غني من آلات موسيقية متنوعة تم جمعها من مختلف المؤسسات المتحفية بالمغرب.

   وتمت إقامة المتحف في مبنى تاريخي هو دار الجامعي التي شيدت في الربع الأخير من القرن الـ 19 في عهد السلطان المولى الحسن الأول.

   وتم خلال افتتاح المتحف توقيع اتفاقية إطار للشراكة والتعاون بين ووزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة والمؤسسة الوطنية للمتاحف، تهم تمكين التلميذات والتلاميذ والأسرة التعليمية من مجانية الولوج إلى المتاحف الوطنية التابعة لها.

   وستمكن اتفاقية الشراكة التلميذات والتلاميذ والأسرة التعليمية بجميع الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين من ارتياد المتاحف الوطنية، بالمجان، كل يوم أربعاء وجمعة من الأسبوع، وإتاحة مجانية الولوج لتلميذات وتلاميذ جهة فاس مكناس لمدة ثلاثة أشهر منذ التوقيع على هذه الاتفاقية.

   وتسعى الشراكة إلى تعزيز ارتياد المتاحف لدى الناشئة التعليمية ونشر مختلف أشكال التعبير الفني ، فيما يخص الموضوعات المتعلقة بالتراث المادي وغير المادي للمملكة.

‏مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button