فنون وثقافة

تجديد مكتب اتحاد المخرجين والمؤلفين المغاربة وانتخاب المخرج عبدالاله الجوهري رئيسا جديدا

جرى أمس السبت بمدينة الدار البيضاء، عقد الجمع العام العادي لاتحاد المخرجين والمؤلفين المغاربة.

وبعد مناقشة التقريرين الأدبي والمالي، والمصادقة عليهما بالاجماع. انتقل الجمع لتداول النقاش حول واقع ومستقبل الاتحاد، والظروف العامة لمسار السينما المغربية والتحديات التي تواجه مهن الفن السابع بالمغرب.

هذا وانتخب الجمع العام مكتبا إداريا جديدا للاتحاد، بعد الاتفاق على أعضاء المكتب الجديد في مرحلة أولى، والتصويت في المرحلة الثانية، حيث تم تشكيل مكتب مكون من سبعة أعضاء وهم:

الرئيس: عبد الإله الجوهري.

نائبة الرئيس: مريم آيت بلحسين.

الكاتبة العامة: رشيدة السعدي.

نائبتها: أسماء المدير.

أمين المال: سفيان الحركي.

نائبه: أحمد بوشلاكة.

مستشار: فؤاد اسويبة (الناطق الرسمي بإسم الاتحاد).

كما تم الاتفاق على تشكيل لجنة حكماء، مكونة من المخرجين: سعد الشرايبي. وحسن بنجلون. وحميد بناني. وحميد الزوغي. وإدريس المريني.

وأهاب الجمع العام في ختام اللقاء بكل المخرجين والمؤلفين المغاربة (كتاب السيناريو والمؤلفين الموسيقيين)، خاصة الشباب منهم، الالتحاق في أقرب وقت بصفوف الاتحاد، لتوحيد الجهود، وخدمة سينمانا الوطنية من موقع القوة.

‏مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button